مفهوم المزيج التسويقي: ماهي عناصر المزيج التسويقي و أنواعه

مفهوم المزيج التسويقي

يتحدد مفهوم المزيج التسويقي في مجموعة أدوات التسويق التي يستخدمها النشاط التجاري لتسويق و بيع المنتجات أو الخدمات لعملائه المستهدفين. بالإضافة الى تعريف وتبسيط المزيج التسويقي، نتناول نحاول ايضا الإجابة على السؤال ما هي عناصر المزيج التسويقي؟

مفهوم المزيج التسويقي ؟

لطالما استخدمت الشركات من الناحية الفنية أدوات التسويق للترويج لمنتجاتها او خدماتها وبيعها، لكن مصطلح “مزيج التسويق” تمت صياغته في منتصف القرن العشرين. استخدم لأول مرة في خطاب عام 1953 أمام جمعية التسويق الأمريكية، حيث أوضح نيل بوردون، الأستاذ بجامعة هارفارد وخبير التسويق، كيفية تطوير مهارات التسويق وتنفيذ خطط التسويق الناجحة.[1]

يشير مفهوم المزيج التسويقي إلى الإجراءات التي تتخذها الشركة لتسويق منتجها (منتجاتها) و/ أو الخدمة (الخدمات). عادةً ما يستخدم المزيج التسويقي كإطار عمل لتقسيم المكونات الرئيسية الأربعة للتسويق –  المنتج والسعر والمكان والترويج.

يتيح تحديد ما هي عناصر المزيج التسويقي وترتيبها للأعمال التجارية اتخاذ قرارات تسويقية نا جحة ومربحة على كل المستويات. تساعد هذه القرارات الأعمال التجارية على:

  • تطوير قوتها والحد من نقاط ضعفها
  • أن تصبح أكثر تنافسية وقابلية للتكيف في السوق
  • تحسين التعاون المربح بين الإدارات والشركاء

منذ الخمسينيات من القرن الماضي، خضعت عناصر المزيج التسويقي لتحولات مختلفة استجابة للتقنيات الجديدة والتغيرات التي طرأت عل عمليات التسويق.

ما هي عناصر المزيج التسويقي ؟

ان تحديم مفهوم المزيج التسويقي لا يمكن ان يكتمل بدون اللإشارة الى عناصر المزيج التسويق. ذلك انه ارتبط بأربعة عناصر أساسية: السعر، والمنتج، والترويج، والمكان.

السعر

تكلفة شراء المنتج. يعتمد السعر على القيمة المتصورة للعميل للمنتج ، ويمكن أن يغير إستراتيجيتك التسويقية بشكل كبير. يجعل السعر المنخفض المنتج في متناول المزيد من العملاء ، بينما يجذب السعر الأعلى العملاء الذين يسعون إلى التفرد. في كلتا الحالتين ، يجب أن يكون السعر أكبر من تكلفة الإنتاج حتى يتمكن عملك من تحقيق ربح.

منتج

ما يتم بيعه. يجب على المسوقين النظر في دورة حياة المنتج لمواجهة أي تحديات قد تنشأ بمجرد أن يصبح في أيدي المستهلك. على سبيل المثال ، كان الإصدار الأقدم من iPod يعاني من مشكلة في عمر البطارية لم تكن ملحوظة إلا بعد فترة زمنية معينة ، وكانت شركة Apple بحاجة إلى تطوير طرق لمكافحة هذه المشكلة.

الترويج

من عناصر مفهوم المزيج التسويقي ايضا هناك الترويج. يرتبط هذا العنصر بالأنشطة الترويجية التي تجعل السوق المستهدف مدركًا ومتحمسًا لما تبيعه. يعتمد الترويج على المبادرات المدفوعة مثل الإعلانات التجارية والإعلانية، فإن الترويج يستلزم أيضًا مبادرات عضوية مثل التسويق الشفهي وتسويق المحتوى والعلاقات العامة.

بشكل عام، يشمل الترويج الإعلانات والتسويق المباشر والمبيعات، الإعلانات التلفزيونية، والإعلانات عبر الإنترنت، والكتالوجات، والمعارض التجارية، واللوحات الإعلانية ، وحتى الإعلانات الموجودة أعلى سيارات الأجرة، كلها أنواع من الترويج. كما يشمل ايضا العلاقات العامة، مثل توزيع البيانات الصحفية أو العلاقات المستمرة مع وسائل الإعلام. يشمل الترويج ما يتم توصيله، ومن يتم توصيله، وكيفية الوصول إلى الجمهور، وعدد مرات حدوث الترويج.

المكان

في مفهوم المزيج التسويقي، يشير المكان الى المقوقع المادي حيث يمكن للعملاء استخدام منتج أو الوصول إليه أو شرائه. وهذا يشمل مراكز التوزيع والنقل والتخزين، أو بائع تجزئة حيث سيتم إعادة بيع منتجك. يمكن أن يتضمن هذا العنصر أيضًا مواقع أخرى حيث يمكن بيع منتجاتك، مثل الإنترنت أو الهاتف.

مواضيع ذات صلة

خطة تسويق لشركة Pdf

خطة عمل لمشروع

أنواع استراتيجيات التسويق

 عناصر أخرى للمزيج التسويقي

يمكن القول إن المزيج التسويقي التقليدي ، المبني حول العناصر الأربعة التي أشرنا اليها – المنتج والسعر والمكان والترويج – يقلل من اتساع وتطور عمليلت التسويق في الوقت الحالي. لذلك، هناك بعض العناصر إضافية التي يجب تضميهنا في المزيج التسويقي الحالي – العلية والأشخاص – هذه العناضر تستجيب للتغييرات الحاسمة في خدمة العملاء والتجارة الإلكترونية ووسائل التواصل الاجتماعي.

الأشخاص

تحتاج الشركات إلى توظيف الأشخاص المناسبين وتدريبهم لتقديم خدمة عملاء متفوقة ومتسقة. يحتاج الموظفون إلى التدريب على عادات العملاء وسلوكياتهم التي تضفي طابعًا إنسانيًا على معاملتهم للعملاء في اقسام مختلفة (مثل المبيعات أو خدمة العملاء أو موظفي التوصيل). فهم يعتبرون مصدر الرسائل الأساسية والميزة التنافسية من أجل توحيد صوت الشركة او المشروع التجاري.

العمليات

تلعب الأتمتة والأنظمة والعمليات الآن دورًا مهمًا في المزيج التسويقي. إنها تقلل التكلفة بينما تلعب أيضًا دورًا أساسيًا في تحقيق رضا العملاء وقياس النتائج. هناك اجماع لذى خبراء التسويق، بأن نجاح الشركات الكبرى يٌعزى إلى حد كبير إلى عملياتهما ولوجستياتهما.

يعني التركيز على العمليات توجيه الانضباط لضمان أن تلعب مفاهيم التسويق دورًا أساسيًا في جميع ممارسات التسويق. يتم تحقيق ذلك من خلال الاستفادة من الرؤى لإنشاء علاقات مربحة للجانبين مع الموردين والشركاء لزيادة الكفاءة وخفض التكلفة وتحويل البيانات المقدمة إلى توصيات توجه الإنتاج نحو السلع والخدمات التي يحركها المستهلك والتي تلبي احتياجات المستهلكين

ما هو المزيج التسويقي الرقمي؟

يتحدد مفهوم المزيج التسويقي الرقمي في كيفية تٌحقق الأعمال أهدافها التسويقية باستخدام التقنيات الرقمية. مع ارتفاع الأعمال التجارية عبر الإنترنت، أصبحت أدوات التسويق الرقمي مهمة لجميع أنواع الأعمال والمشاريع، وليس فقط تلك الموجودة في صناعة التكنولوجيا.

العناصر المزيج التسويقي الرقمي

يتبع مزيج التسويق الرقمي نفس مبادئ مزيج التسويق التقليدي. ومع ذلك ، يتم تكييف هذه العناصر مع الطريقة التي يؤثر بها الإنترنت على التقنيات الجديدة وسلوك المستهلك.

مستهلك

يهتم هذا العنصر بالمستهلك ورغباته واحتياجات. بموجب هذا النموذج، يجب أن تركز المشاريع على حل المشكلات للمستهلكين بدلاً من إنشاء منتجات. يتطلب هذا دراسة سلوك المستهلك واحتياجاته، إلى جانب التفاعل مع العملاء المحتملين لمعرفة ما يريدون.

التكلفة

يهتم هذا العنصر بالتكلفة الإجمالية للحصول على منتج أو خدمة، والتي تتجاوز السعر. تشمل التكلفة الوقت المستغرق في البحث عن منتج وإجراء عملية شراء. وقد يشمل أيضًا تكلفة المقايضات التي يجب على المستهلكين إجراؤها، مثل التخلي عن عملية شراء أخرى.

الملاءمة

ما مدى سهولة أو صعوبة العثور على منتج وشرائه على المستهلكين. أدى ظهور التسويق عبر الإنترنت والشراء إلى جعل الراحة أكثر أهمية في قرارات العملاء من المحلات التجارية او الخدماتية.

التواصل

التواصل عنصر اساسي في الأعمال التجارية والخدماتية. يعتمد التواصل على المستهلك بقدر ما يعتمد على البائع/المسوق. وهذا يشمل الإعلان والتسويق والظهور الإعلامي. وفي العالم الرقمي، يتم التواصل  عبر رسائل البريد الإلكتروني التي يفضلها العملاء وسفراء العلامات التجارية، التواصل عن طريق التدوين، والمواقع الإلكترونية، وقنوات التواصل الاجتماعي.

كيف تحدد المزيج التسويقي الخاص بك

بناءا على تحليل مفهوم المزيج التسويق، يمكن لأي مسوق او صاحب الأعمال التجارية او الخدماتية تحديد المزيج التسويقي الذي يناسب أهدافة و استراتيجاته. ذلك ان تحقيق مبيعات مبكرة وبناء قاعدة عملاء قوية لأي مشروع، يجب أن يبدأ بتحديد المزيج التسويقي. فيما يلي بعض الخطوات مساعدة على القيام بذلك.

الخطوة الأولى في هذه العملية هي تحديد العميل المستهدف. بمجرد أن تعرف من هو عميلك، يمكنك البدء في فهم علاقته بعملك.

  • ما المشكلة التي يعاني منها عميلك المستهدف؟
  • ما الذي يعترض طريق حل هذه المشكلة؟
  • ما هي الحلول التي يقدمها منتجك أو خدمتك؟
  • كيف يشعر عميلك المستهدف تجاه منافسيك؟ وحولك؟
  • ما الذي يحفز عميلك المستهدف على الشراء؟

الخطوة الثانية: تحدد أهدافا للمبيعات والنمو، بالإضافة إلى ميزانيتك لعمليات التسويق.

الخطوة الثانية: اختر تكتيكًا تسويقيًا يساعدك في الوصول إلى جمهورك المستهدف وتحقيق تلك الأهداف.

على سبيل المثال، إذا كنت بحاجة إلى 25 عميلاً محتملاً لبيع منتج واحد ، وتريد بيع 1000 منتج هذا الشهر ، فأنت بحاجة إلى 25000 عميل جديد. أنت تعرف أن عميلك المستهدف يقرأ ويثق في موقعين مختلفين، أحدهما يستقبل 25000 زائر شهريًا والآخر بمليون زائر شهريًا. موقع الويب الذي يستقبل 25000 زائر فقط في الشهر أقل تكلفة بكثير للإعلان عليه، ولكن من غير المحتمل أن يصبح جميع الزوار البالغ عددهم 25000 عميلًا محتملين جددًا. لذلك، فإن موقع الويب الذي يضم مليون زائر شهريًا يعد استخدامًا أفضل لميزانيتك الإعلانية، حتى لو كانت أكثر تكلفة.

من خلال تحديد مفهوم المزيج التسويقي وما هي  عناصره الأساسيو وأنواعه، يمكنك ادن إنشاء إستراتيجيات تسويق ومبيعات تصل بفعالية إلى المستهلكين، وتحقق المبيعات، والنمو بعملك.

المراجع

المرجع 1

المرجع 2

المرجع 3

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *