طريقة تسويق منتج جديد: مزيج اتستراتيجيات تسويقية لغزو السوق

يتسائل العديد من المسوقين وأصحاب المشاريع الصغيرة والناشئة عن طريقة تسويق منتج جديد تكون أكثر فعالية. ذالك ان انتاج منتج جديد أو إطلاق خدمة جديدة لمشروعك التجاري يعتبر تحديًا كبيرًا، ولكن تبقى عملية التسويق لمنتج وزيادة المبيعات من التحديات الكبرى التي يواجهها اصاب لمشاريع الناشئة والصغيرة. بحيث ان التسويق يحتاج الى العديد من المهارات لبناء خطة مدروسة وهادفة تمكنك من التواجد في السوق بشكل مناسب ومربح.

في الحقيقة، هناك عدة طرق لتسويق المنتجات، بحيث انه لا توجد طريقة واحدة مثلى. يعتمد تسويق المنتج على السوق المستهدف. فهو اساس بناء أي استراتيجية او طريقة تسويق منتج ما. نقدم في هذا المقال طريقة تسويقية تشمل الأساليب الأساسية لتسويق المنتجات.

طريقة تسويق منتج جديد: أساليب

ان الطريقة الأمثل لتسويق منتج جديد هي اعتماد اساليب تسويقية متعددة نلخصها في النقاط التالية

1. تحدد العملاء

يعتبر تحديد العملاء من الأساليب الرئيسية في بناء طريقة تسويق منتج جديد. يشمل تحديد العملاء السوق المستهدف المعني بمنتجك، والعوامل الديموغرافية المشتركة بين العملاء المستهدفي. ما هي المشاكل التي يواجهونها، وما هي القيم التي تؤثر على قرار الشراء لذيهم؟ إن فهم من العملاء وما يحتاجون إليه هو المفتاح لإنشاء رسالة تسويقية فعالة.

2. معرفة منتتجك

ان معرفة المنتج الذي تريد تسويقه يمنحك القدرة على توضيح فوائد منتجاتك بالإضافة إلى الميزات والحلول التي يقدمها للعملاء. لماذا منتجك مهم لعملائك؟ يستهدف التسويق الأكثر فاعلية مشاعر المستهلكين، ويمكنك بناء علاقة بين المنتج ومشاعر المستهلكين فقط عندما تكون على معرفة منتجك جيدا. عموما، معرفة المنتج المُسَوّق له تساعد كثيرا على توضيح الفائدة التي يوفرها عملك.

3. ابحث عن المنافسة

إذا كنت تريد أن يصبح العملاء مخلصين لمنتجط، فأنت بحاجة إلى التميز في السوق الخاص بك. خذ وقتك في التعرف على منافسيك وحدد كيف يتميز منتجك عن باق المنتجات المنافسة في السويق. المنافسة تشمل أيضا السعر. ضع في اعتبارك السعر والجودة والموقع والخدمة طرق الوصول للسوق والعملاء، وما الذي سيكون أكثر أهمية لعملائك المستهدفين؟ كل هذه العوامل تساعدك كثيرا في طريقة تسويق منتج جديد.

4. تحديد عروض البيع فريدة الخاص بك

استخدم المعلومات التي جمعتها حول عملائك ومنتجاتك ومنافسيك لإنشاء عرض بيع فريد. هذه الخطوة مهمة في اعداد طريقة تسويق منتج جديد تكون أكثر فعالية. ان توفير عرض بيع فريد مع التركيز على من العملاء والجودة يعد امرا مهما للتواجد في السوق بقوة. فالناس دائما ما يبحثون عن منتجات بجودة عالية وبثمن قليل. اذا استطعت ان تركز جهودك التسويقية على هذا العامل، فستكون قد ضمنت مكانة مهمة بين المنافسين في السوق.

5. تحديد موارد التسويق

من المهم ان تحدد الميزانية والموارد التسويقية فيهي تساعد اعداد خطة تسويقية ناجحة للوصول الى العملاء عن الطريق الوسائل المتاحة. كما أن وجود فكرة واضحة عن ميزانيتك المتاحة سيوجه عملية التسويق حسب الموارد المتاحة دون اعتماد الديون ما قد يؤدي الى عدم تحقيق الأهداف الموضوعة لعملية التسويق الخاص بك. لكن المال ليس المورد الوحيد الذي يمكن اعتماده. يمكن وضع المهارات التي يمتلكها فريقك (مثل الكتابة رسائل التسويق أو الخطابة) والعلاقات الشخصية والمنصات (مثل جهات الاتصال في وسائل الإعلام) كلها موارد مهة من شأنها انعاش طريقة تسويق منتج جديد بناءا على استراتيجية تسويقية قوية.

6. حدد طرق تسويق منتج خاص بك

 بمجرد ان تكون لذيك فكرة عن العملاء والسوق المستهدف والموارد التي يمكن الإعتماد عليها، اختر المزيج التسويقي الذي سيعزز بشكل أكثر فاعلية عملك ومشاركة عرض البيع الخاص بك. يجب ان تعمل من خلال طرق التسويق المعتمدة إظهار قيمة منتجاتك أو خدماتك للعملاء وإقناعهم بإتخاذ قرار الشراء. تشمل هذه الطرق التسويقية البريد المباشر أو الإعلان عبر الإنترنت أو تحسين محركات البحث أو الإعلانات التلفزيونية أو العروض التجارية. كلها وسائل فعالة للوصول إلى العملاء، لكن يجب تحديد الطرق المناسبة للتسويق حسب الأهداف والعملاء والميزانية المتاحة. يكمن أيضا دراسة الاستراتيجيات التي يستخدمها منافسوك. وهل ستعمل أي منها لأجلك، أم أنك بحاجة إلى أدوات تسويق مختلفة؟

بمجرد تحديد إستراتيجيتك التسويقية، يمكنك استخدام هذه المعلومات لإنشاء خطة تسويقية فعالة تجذب النوع العملاء المستهدفين، وتميزك عن المنافسين، وتضع عملك كحل مثالي، ويسمح لك بالنمو داخل السوق الخاص بك.

تحديث استراتيجية تسويق منتج خاص بك

تحتاج اي طريقة تسويق منتج ما إلى النمو والتطور مع مرور الوقت، مع مواكبة التغييرات التي يشهدها السوق والعملاء. ضع في اعتبارك إعادة النظر في إستراتيجيتك التسويقية مرة واحدة على الأقل كل ثلاثة أشهر لمعرفة ما إذا كنت تحقق أهدافك في حدود الموارد المتاحة لديك. يمكن تساعدك هذه الأسئلة على تحدث استراتيجيتك التسويقية:

  • هل يزال لديك نفس العملاء المستهدفين كما كان عندما أطلقت منتجاتك أو خدماتك؟ قد تحتاج إلى استخدام طرق جديدة تسمح لك بجذب المزيد من العملاء بجهد أقل أو الاستفادة من الاتصالات الجديدة في مجال عملك.
  • هل السوق الخاص بك يتغير؟ هل توسعت أو انحسرت ، وكيف يؤثر ذلك على عملك وعملائك؟ قد تحتاج إلى إعادة تقييم إما عملائك المثاليين أو منافسيك لمعرفة ما إذا كنت لا تزال في وضع فعال في السوق الخاص بك.
  • هل تعمل أي من أنشطتك التسويقية بشكل جيد؟ هل يمكنك تتبع عملاء أو أي مبيعات جديدة لهم؟ حدد الاستراتيجيات التي تعمل والتي لا تعمل. إذا كان أي منها لا يعمل، فما هي الاستراتيجيات الجديدة التي تريد تجربتها؟
  • هل منتجاتك أو خدماتك تحقق الإيرادات المتوقعة؟ هل يكلف إنتاجهم أو توفيرهم أكثر مما يجلبونه؟ قد تحتاج إلى تكييف ميزانيتك أو سعرك لإنشاء خطة تسويقيةمستدامة.
  • هل تحتاج إلى تكييف أو تغيير أساليب البيع الخاصة بك؟ وما هو أفضل إطار زمني لاتخاذ الإجراءات؟ الآن؟ الشهر القادم؟ العام التالي؟ تعد أساليب المبيعات جزءًا من خطتك التسويقية ويجب أن تعكس دائمًا نفس قيم عرض البيع الفريد الخاص بك والعملاء مثل رسائلك الأخرى.

نظرًا لأن العملاء والسوق والمنافسين يتغيرون بمرور الوقت، يجب أن تتغير خططك التسويقية وتتطور أيضًا. عندما تقوم بفحص وتحديث إستراتيجيتك التسويقية بانتظام لتلبية كل من احتياجات شركتك وعملائك، يمكن أن يستمر عملك في النمو.

المصادر:

المرجع 1

المرجع 2

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *