التجارة الإلكترونية هي العمليات التجارية التي تتم عبر شبكات الانترنت من بيع وشراء جميع أنواع البضائع أو الخدمات والتي من الممكن إتمامها عبر الدول لذلك التجارة الإلكترونية تتصاعد وتزدهر دائماً وتحديداً بين الشركات الكبيرة حول العالم والعملاء أو المستهلكين المهتمين بنوع منتجات تلك الشركات أو بين الشركات وبعضها وذلك لإنهاء الصفقات الكبيرة بسهولة وفي أي وقت.

وتعتبر التجارة الإلكترونية وسيلة قادرة على نجاح أي مشروع أو شركة قائمة على التسويق أو صفقات لإتمام البيع والشراء وهي الأساس في نمو إقتصادي لأي مشروع كما أنها تساعد الشركات في العديد من الجوانب مثل مايلي:

  • تميز تلك الشركات عن غيرها في إتمام عمليات البيع والشراء.
  • تسويق منتجات الشركات او المصانع لجميع الدول في العالم ككل.
  • السيطرة على رفع تكاليف التسويق وتحديداً تكاليف البيع المباشر للعملاء.
  • سهولة البيع للعملاء في أي مكان وزمان.
  • الحصول على كافة بيانات العميل الضرورية دون العناء في البحث وذلك من خلال دقائق معدودة على شبكات الانترنت.
  • القدرة على البحث على جميع العلامات التجارية او الشركات المنافسة وذلك لتقديم منتجات بشكل أفضل ومعرفة المرغوب داخل الأسواق.
  • نشر المنتجات أو الخدمات بتوسع دون عناء أو تكاليف باهظة وخلال دقائق قليلة.
  • معرفة المكان المناسب الذي يرغب في شراء منتجات الشركة الخاصة.

أنواع التجارة الإلكترونية

تحتوي التجارة الإلكترونية على ستة أنواع مختلفة وتختلف كلاً من الأخرى في طرق إتمام المعاملات التجارية بنجاح، ولمعرفة كافة تلك الأنواع فهُم كالتالي:

التجارة الالكترونية بين الشركات B2B

والتي تعرف بمسمى Business-to-Business ويقوم في هذا النوع من التجارة الالكترونية على العمليات التجارية الخاصة بالسلع والخدمات التي تتم بين الشركات والتي غالباً ما تكون خاصة بصفقات خاصة بالبضائع بين التجار التقليديون.

التجارة الالكترونية من الشركات إلى المستهلك B2C

والتي تعرف بمسمى Business-to-Consumer وهذا النوع من التجارة الالكترونية يكون قائم على العلاقات التجارية المتبادلة بين جميع أنواع الشركات وبين المستهلكين النهائيين وبالرغم من وجود تشابه بين هذا النوع من التجارة الالكترونية وبين النوع الأول (B2B ) وتحديداً في بيع المنتجات بالتجزئة إلا أنه يعتبر أسهل من النوع الآخر في كونه أكثر ديناميكية وهذا لا يعني بأنه لا تصبح مستقرة في بعض الأوقات ويستخدم هذا النوع من التجارة الالكترونية بكثرة في الآونة الأخيرة بسبب إزدهار وتطور التجارة الالكترونية بين الشركات والمستهلكين وأصبح يوجد الكثير من المتاجر الإلكترونية التي تغزوا شبكات الأنترنت لبيع المنتجات الكهربائية أو الأجهزة الرقمية او الملابس والمواد الغذائية.

التجارة الالكترونية بين المستهلكين C2C

يسمى هذا النوع من التجارة الالكترونية بإسم Consumer-to-Consumer باللغة الإنجليزية ويشمل هذا النوع جميع العمليات التجارية التي تتم بين المستهلكين وبعضهم البعض لإتمام عمليات البيع والشراء على السلع والخدمات و يوفر هذا النوع إمكانية إتمام طرف ثالث القيام بهذه العملية التجارية مثل توفير منصة او نظاماً يقوم بهذه التجارة الالكترونية.

التجارة الالكترونية من المستهلك إلى الشركات C2B

ويسمى هذا النوع بإسم Consumer-to-Business ويستخدم هذا النوع من التجارة الالكترونية بشكل شائع لانه يختص بالمشاريع الإلكترونية التي تقوم على التعهيد الاجتماعي الذي يعرف بـ crowdsourcing حيث يضم عدد كبير من الأشخاص التي تقوم بعرض خدماتها أو منتجاتها من أجل بيعها على الشركات التي ترغب بشراء تلك المنتجات أو الاستفادة من تلك الخدمات ومن أمثلة هذا النوع من التجارة الإلكترونية بعض المواقع الالكترونية التي تقدم للشركات عروض خاصة لعمل تصماميم الجرافيك أو عمل لوجو خاص بالشركات حيث تقدم العديد من التصاميم لتقوم الشركة بأختيار واحد منهم شعاراً خاصة لها او أن تقدم لهم صور أو مقاطع صوتية او تصاميم معفية من حقوق الملكية مثل موقع iStockphoto.

التجارة الالكترونية من الشركات إلى الإدارة B2A

يسمى هذا النوع من التجارة الالكترونية في اللغة الانجليزية بإسم Business-to-Administration ويقوم هذا النوع من التجارة الالكترونية على المعاملات الالكترونية التي تتم عبر شبكات الانترنت بين جميع الشركات والمؤسسات الإدارية الحكومية من أجل تقديم بعض الخدمات مثل الخدمات الضريبية او خدمات الضمان الاجتماعي او السجلات القانونية حيث يساعد هذا النوع من التجارة الالكترونية في إتمام الاستثمارات الضخمة التي تساهم في تطور الحكومات الالكترونية.

التجارة الالكترونية من المستهلك إلى الإدارة C2A

التي تدعى بإسم Consumer-to-Administration ويضم هذا النوع من التجارة الالكترونية على جميع المعاملات التجارية الالكترونية التي تقوم بين الأفراد ومختلف الإدارات الحكومية مثل مايلي:

الإدارة التعليمية: حيث تساهم التجارة الالكترونية في مساعدة التعليم عن بعد.

الضمان الاجتماعي: يساهم في نشر المعلومات الخاصة بهذا المجال مثل المعلومات الخاصة بعمليات الدفع.

الضرائب: فهي تساعد في تقديم الإقرارات الضريبية والمدفوعات.

القطاع الصحي: يساعد في إتمام الحجوزات الخاصة بالمواعيد الطبية ويساعد في نشر المعلومات التوعوية حول مختلف الأمراض وطرق الوقاية وتوضح في قدر تكاليف خدمات الرعاية الصحية.

كيف اعمل في التجارة الإلكترونية

لبدأ العمل في التجارة الالكترونية يجب المعرفة الكاملة لطرق التخطيط والخطوات الصحيحة للعمل ضمن المعاملات الالكترونية بطرق صحيحة وناجحة ومن الخطوات الصحيحة للعمل في التجارة الالكترونية مايلي:

العثور على المنتج المناسب

يجب في البداية تحديد المنتج المناسب للعمل في التجارة الالكترونية ومن الممكن أن يكون اكثر من منتج في آن واحد ولكن لابد اختيارها بعناية من أجل ضمان نجاح تلك التجارة ولابد أن تكون منتجات عصرية ومرغوبة بشدة من قبل الاسواق وذلك لتلبية رغبات الزبائن، ثم عمل قائمة تشمل جميع المنتجات المرغوبة والتي يمكن العمل بها ضمن المعاملات التجارية وبعد ذلك يجب البحث للعثور على أفضل الأماكن التي يجب جلب تلك المنتجات منها من أجل بيعها وعرضها للزبائن.

البحث عن الأعمال التجارة الإلكترونية الأخرى من حولك

من الخطوات التي تضمن نجاح العمل عبر التجارة الالكترونية هي القيام بالبحث عن الأعمال التجارية الاخرى الناجحة وذلك يوفر الوقت لك في معرفة المنتجات ذات البحث من قبل العملاء ولمعرفة المال المقدر لبدأ ذلك المشروع وأيضاً لمعرفة قدر المجهود المطلوب لنجاح هذا المشروع وبعد البحث الجيد عن الأعمال الالكترونية الأخرى يجب بناء معرفة كافية عن هذه الجوانب وهي:

  • ما هو نموذج الأعمال الجيد والناجح؟
  • هل المنافسين يقوموا ببيع منتج واحد أم عدة منتجات؟
  • ماهي أفضل منصات التواصل الأجتماعي التي تساعد في عمل تسويق جيد للمنتجات والتي تساعد في الوصول إلى أكبر قدر من العملاء؟
  • طرق التسويق التي يتم استخدامها في نجاح التجارة الالكترونية؟
  • طرق عمل إعلانات مدفوعة الأجر على منصات التواصل الاجتماعي؟
  • ماهو قدر تفاعل العملاء مع طرق التسويق المتبعة؟
  • وعند المعرفة الجيدة لجميع تلك الجوانب سوف تستطيع عمل خطة تسويق قوية وناجحة.

تعرف أيضاً على:

كيفية جذب العملاء للشراء

جمل تسويقية لجذب الزبائن

عناصر المزيج التسويقي

بناء متجرك الإلكتروني

عند الوصول إلى تلك الخطوة فهذا يعني البدء الفعلي لتجارتك الالكترونية وأنه تم اختيار أدوات إدارة المحتوى مثل المواقع التي تعطي العديد من القوالب وهي تساعد في بدأ التجارة الالكترونية من خلالها بعد اختيارك لإسم وشعارخاص بعلامتك التجارية.

تأكد من عملية الطلب والشراء

كما يجب الاهتمام حول عمليات الطلب والشراء التي تحدث و ذلك للتأكد من سير العمليات التجارية بنجاح ويسر وللحفاظ على العملاء لذا يجب الاهتمام بأن تتم عمليات الطلب والشراء دون حدوث أي أخطاء والتركيز على المعلومات الهامة لإتمام عملية الدفع والشحن بنجاح.

سوق متجرك ومنتجاتك

ومن أجل استمرار التعاملات التجارية بإزدهار يجب تطوير الخطط الاستراتيجية للتسويق وذلك من خلال استثمار الأرباح في التسويق والدعاية وتحديد أسعار مناسبة للمنتجات.

هل التجارة الإلكترونية مربحه

نعم التجارية الإلكترونية من أكثر المشاريع التجارية المربحه والتي تجذب الكثير من الأشخاص التي تهتم بالعمل في الأعمال التجارية ولكن لعمل تجارة الكترونية ناجحة ومربحه ، يجب عليك الاهتمام بجميع عوامل نجاح التجارة الإلكترونية ، مثل التعامل الجيد في التواصل مع الزبناء، لأنه يُعطي فرص كثيرة لنجاح التجارة الالكترونية ، و تسويق المنتج لأكبر عدد من العملاء في جميع بلاد العالم.

تعليقك يهمنا